الديوان الملكي
برقية شكر وامتنان

لخادم الحرمين الشريفين جلالة الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود

أبناء قبيلة النعيم في سورية وبلاد الشام تتقدم للمملكة العربية السعودية قيادة وشعبا، بآيات الشكر لدعوتنا لأداء مناسك العمرة، وحسن الضيافة والتي تجسد الرؤية الحكيمة لخادم الحرمين الشريفين جلالة الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، حفظه الله ورعاه

إن الحكمة العربية إذ تتزين فيكم على مر العقود، واليوم عادت القوة والعزّة والسيادة والريادة والقيادة لبلاد الحرمين. نعم عادت لكي يصطف الشعب العربي والمسلمون كلهم حول الأمة التي كانت يوما دولة العدل والقانون.

المملكة العربية السعودية مهد الإسلام وإحدى القوى السياسية الأكثر أهمية في العالم العربي، تعجز الكلمات عن شكركم فقد أعدتم للكرامة العربية روحها بعد أن كدنا نموت من شعورنا بالذل المفروض من الصفويين الفرس ومشروعهم الممتد من صنعاء إلى دمشق.

نختم رسالتنا بالدعاء لكم بالتوفيق والصحة والعمر المديد حتى يطبع اسمكم على لوحة الفخر والسيادة والرياسة وتكون الصحوة على يديكم.

                                                                                                         رئيس مجلس قبيلة النعيم في سوريا وبلاد الشام

                                                                                                              الشيخ الدكتور مصعب الطحان النعيمي

                                                                                                                     السابع من شهر شعبان 1439 هـ

الموافق لـ 2018/04/24 مـ