بيان تعزية للشعب المصري
ينعي مجلس قبيلة النعيم في سورية وبلاد الشام شهداء الحادث الإرهابي الذي استهدف مسجد الروضة شمال سيناء المصرية خلال أداء صلاة الجمعة نتيجة
عملية خسيسة وجبانة على المسجد، ونرجو من المولى أن يتغمد الضحايا بواسع رحمته ويسكنهم فسيح جناته ويمن بالشفاء العاجل على المصابين.

 ونعرب نحن في قبيلة النعيم عن إدانتنا  واستنكارنا الشديدين لهجوم سيناء، ونرفض بشكل تام استهداف دور العبادة وترويع الآمنين، ونؤكد بأن الإرهاب لا دين له ولا وطن وأنه لن ينال من تماسك الشعب المصري ووحدة أبنائه.

                                                                                                                                       رئيس مجلس قبيلة النعيم في سوريا وبلاد الشام       

                                                                                                                                       الشيخ الدكتور مصعب الطحان النعيمي

                                                                                                                                                                السابع من شهر ربيع الأول 1439 هـ

الموافق لـ 2017/11/25 مـ